شخص
طفل
رضيع
رمز العرض الترويجي
 
كتاب الان
 
 
 
كتاب الان

اكتشف منطقة
بيرا إسطنبول الآن...

انتقل إلى استكشاف.

يقع فندق ريكسوس بيرا في بيوغلو، قلب العاصمة إسطنبول وروحها، ويحتل موقعاً شديد الخصوصية فيها. ويمكن قطع الطريق إليه من ميدان تقسيم -أحد أشهر معالم إسطنبول- سيراً على الأقدام. ويعد هذا الفندق، بما يحيطه من مطاعم ومتاجر وكافيتريات وأماكن ثقافية وترفيهية- واحداً من أكبر معالم جذب السياح إلى إسطنبول، ويتمتع بنسيجٍ خاص، كما أن ثرائه الثقافي لا تخطئه العين. إن كنت تفكر في الإقامة في وسط المدينة أثناء قضاء العطلة أو أثناء رحلة عمل، فلن تجد أفضل من فندق ريكسوس بيرا لإقامة فخمة ومريحة، ولتتمكن من اكتشاف المدينة. وبالإضافة إلى موقعه على بُعد 20 كيلومتراً من المطار من خلال الطريق السريع E5، وعلى بُعد 40 كيلومتراً من مطار صبيحة كوكجن من خلال جسر البوسفور، يمكن قطع الطريق من الفندق إلى مركز تسوق ديميرورين، والذي يُعد مكاناً مثالياً للتسوق، سيراً على الأقدام. كما يُعد وجهةً مثاليةً للوصول إلى نيسانتاسي، واحد من أبرز أماكن التسوق، كما يمكنك من خلاله أيضاً الوصول إلى مركز تسوق سيتيز. كما يُعد موقع ريكسوس بيرا مثالياً على وجه الخصوص لرحلات العمل، حيث يقع على مقربةٍ من "كونفينشون فالي" وغيره من مراكز المؤتمرات في قلب عالم الأعمال.

بيوغلو

بيوغلو منطقةٌ تاريخيةٌ ثريةٌ بالأماكن والوجهات التاريخية التي تستحق الزيارة. أصبحت بيوغلو -المعروفة بكونها مركزاً للثقافة والفن والعمل والترفيه اليوم- مركزاً تجارياً ذائع الصيت عالمياً. ويمكن اكتشاف أجمل الأماكن في بيوغلو أثناء إقامتك في فندق بيرا؛ وأن تشهد حقب التاريخ المختلفة بمجرد السير عبر الطرقات؛ واستقلال الترام القديم بطول شارع استقلال. كما يمكنك تجربة مذاقات مميزة من أطعمة المطابخ العالمية في عددٍ من المطاعم الفخمة والمتواضعة التي تملأ أنحاء بيوغلو المختلفة. كما يمكنك اكتشاف سوق السمك في نيفي زاد، وكذلك ممر الزهور. ويسلمك الدرج في الشارع الفرنسي إلى عالمٍ فريدٍ من نوعه من المطاعم هناك. بينما يعمل النفق -الذي يُعد ثاني أقدم نفقٍ تحت الأرض في أوروبا- كحلقة وصلٍ بينك وبين بكاراكوي. وتشتهر المنطقة بنسيجها التاريخي والمعماري؛ حيث تضم مجموعةً متنوعة من المتاحف والهياكل التاريخية.

برج جالاتا

يُعد برج جالاتا واحداً من أبرز معالم إسطنبول. ويُعد هذا البرج واحداً من أقدم الأبراج في العالم بأسره؛ ويمكن من خلاله مشاهدة مضيق البوسفور من زاويةٍ ممتازة. وقد احتضن البرج -الذي أنشأه الإمبراطور البيزنطي أناستاسيوس- أول تجربة طيران بشريةٍ في التاريخ؛ فقد تمكن هزارفنّ أحمد چلبي من الإقلاع من خلاله إلى أسكدار في القرن السابع عشر .

برج الفتاة

يُعد برج الفتاة دونما شك رمزاً مميزاً آخر في إسطنبول. وسيقف هذا البرج -الذي يعود تاريخه إلى العصور القديمة- شاهداً على تاريخ إسطنبول البحري. ويقع هذا البرج - بتاريخه البالغ 2500 سنة- على الأحجار، وقد أشير إليه للمرة الأولى سنة 410 قبل الميلاد. كما تدور كثير من الأساطير حول هذا البرج، وهو من أوائل الوجهات الجديرة بالزيارة في إسطنبول. ونظراً لمناخه الجميل وما يحتويه من مناظر طبيعية ساحرة، يجذب البرج العديد من السائحين يومياً.

كنيسة القديس أنطوان

تقع كنيسة القديس أنطوان -أحد أبرز الكنائس الكاثوليكية في إسطنبول- في شارع استقلال بمنطقة بيوغلو. أنشأ المهندس المعماري جوليو مونجيري، المولود في إسطنبول، الكنيسة عام 1906، وفُتحت أبوابها للصلاة عام 1912، ويزورها ملايين الناس كل عام وتقع تحت إشراف قساوسة إيطاليين.

المسجد الأزرق

يُعد مسجد السلطان أحمد واحداً من أهم الأماكن الجديرة بالزيارة خلال إقامات اليوم الواحد في فندق ريكسوس بيرا. وقد أنشئ المسجد الذي يُعد من أشهر المعالم المعمارية في تركيا والعالم الإسلامي في الأساس من 6 مآذن. وقد أنشأه المهندس المعماري سيدفكار محمد آغا بناءً على طلب السلطان أحمد الأول في القرن السابع عشر.

آيا صوفيا

يعد مسجد آيا صوفيا واحداً من أهم المعالم المعمارية في العالم فيما يتعلق بتاريخ الفن والعمارة ويزوره ملايين الناس سنوياً. وقد تحول الجامع إلى متحف لا ينبغي أن يفوِّت المرء زيارته. ويرمز متحف آيا صوفيا، بقبته الرائعة، إلى طراز العمارة البيزنطي، وقد تم تصنيفه كأقدم كاتدرائية في العالم. وما لبث أن تحول إلى مسجد مع دخول السلطان محمد الفاتح إلى إسطنبول عام 1453. ويفتح المتحف أبوابه للزائرين طوال أيام الأسبوع عدا الاثنين.

قصر الباب العالي

صر الباب العالي واحدٌ من أعرق وأبرز قصور الإمبراطورية العثمانية. وقد تم بناء القصر على قلعة بيزنطية فوق ربوة إسطنبول الأثرية المعروفة بأنها أول ما بني في إسطنبول، كما يُطل القصر على منظرٍ طبيعي فتَّان. وكان القصر أهم أماكن السياسة والإدارة والدبلوماسية والتعليم والثقافة في الإمبراطورية العثمانية. وتحفظ فيه عباءة النبي والآثار المقدَّسة وماسة صانع الملاعق (ماسة نابليون). ويضم القصر أقساماً مهمة مثل الفناء وقسم الحريم. ولأن هذا القصر كان مستقراً للسلاطين العثمانيين وسلالتهم، فإن له طرازاً معمارياً مميزاً يستحق المشاهدة في إسطنبول. يفتح متحف قصر الباب العالي أبوابه للزائرين في جميع الأيام عدا الثلاثاء.

القصر المغمور

القصر المغمور واحدٌ من أكثر الأماكن سحراً في إسطنبول لما له من أجواء مميزة. وقد بني سقف القصر من الطوب بقباب متداخلة، مع إحاطته ودعمه بعواميد. أنشئ القصر في القرن السادس بناءً على أوامر الإمبراطور البيزنطي جستنيان  لإمداد القصور المحيطة به بالماء، ويمكن الوصول إليه عبر 52 سلمة مصنوعة من الحجارة؛ كما يحتوي 336 عموداً طول الواحد منها 9 أمتار. يضم القصر اثنين من رأس ميدوسا، الذي يمثل أهم أعمال النحت في العصر الروماني. ويفتح متحف القصر أبوابه للزائرين فيما بين التاسعة صباحاً والسابعة مساءً يومياً عدا اليوم الأول من أيام الأعياد الدينية.

متاحف الآثار في إسطنبول

تأسست متاحف الآثار في إسطنبول على يد عثمان حمدي بيك وافتتحت باسم (متحف الإمبراطورية) عام 1891. وتقع على تل عثمان حمدي بيك المتصل بقصر الباب العالي عن طريق متنزه جولهان في منطقة السلطان أحمد؛ وتضم ثلاثة متاحف مختلفة وهي: "متحف الآثار، ومتحف الشرق القديم، ومتحف جناح القرميد. وتضم هذه المتاحف أعمالاً أثرية من الحضارات المختلفة على مر التاريخ، وهي مدرجةٌ على رأس قائمة المتاحف العشرة التي صممت في الأساس لتكون مباني متاحف واستخدمت لهذا الغرض.

متحف بيرا

افتتح المتحف أبوابه أمام المقيمين في إسطنبول في أوائل يونيو من عام 2005، ويعد أولى خطوات مبادرة ثقافية واسعة تبنتها مؤسسة سونا وعنان كيراج بهدف تقديم خدمات ثقافية على مستويات متعددة في منطقة مميزة وراقية من المدينة. وتتألف الأقسام الأولية لمتحف بيرا من طوابق المتحف التي تُعرض فيها تشكيلات خاصة مملوكة لمؤسسة سونا وعنان كيراج، وصالات عرض متعددة الأغراض، ومسرح، وغرفة بيرا التعليمية، ومكتب استقبال، ومتجر لبيع الأعمال الفنية بالتجزئة، وكافيه بيرا في الطابق الأول.

متحف إسطنبول للفن الحديث

يحتضن متحف إسطنبول للفن الحديث فعاليات متعددة المشارب لضمان وصول الإبداع الفني للجماهير، وإيصال الهوية الثقافية للمدينة إلى دوائر الفن العالمية. ويضم المتحف تشكيلة من الأعمال الفنية الحديثة ذات النزعة العالمية ويحفظها ويوثقها ويعرضها، ويتيح لعشاق الفن الوصول إليها.

 

ميادين بيرا- إسطنبول

  • Rixos Pera İstanbul
  • Rixos Pera İstanbul
  • Rixos Pera İstanbul
  • Rixos Pera İstanbul
  • Rixos Pera İstanbul
 
Yükleniyor